26-11-2020 03:33 مساءً

سياسة


"برويز مشرف" يواجه عقوبة الاعدام او السجن المؤبد بتهمة الخيانة العظمى

عدد القراء : 7913

8
"برويز مشرف" يواجه عقوبة الاعدام او السجن المؤبد بتهمة الخيانة العظمى

21-12-2013 10:00 AM

الفرات -


وجهت الحكومة الفيدرالية الباكستانية اليوم السبت 5 تهم إلى الرئيس الباكستاني الأسبق، برويز مشرف، وطالبت المحكمة بإصدار حكم الإعدام بحقه أو السجن المؤبد في قضية الخيانة العظمى.
وحصلت قناة (جيو تي في) الباكستانية على وثائق تشير إلى ان شكوى الحكومة الفيدرالية أمام المحكمة تضمنت 5 اتهامات ضد مشرف.
وأضافت ان التهمة الأولى هي إعلان مشرف حالة طوارئ في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر 2007، بموجب صلاحياته كرئيس للأركان في الجيش الباكستاني، في ما يعد انتهاكاً فاضحاً للدستور.
ولفتت إلى ان التهمة الثانية هي إصدار أمر دستوري في العام 2007 بصفته رئيساً للأركان في ما يعد انتهاكاً لقسمه كرئيس وكعضو في القوات المسلحة، ومنح الصلاحية للرئيس بتعديل الدستور من وقت لآخر.
أما التهمة الثالثة فهي إصدار 'قرار أداء القسم' في 3 تشرين الثاني 2007، يقضي بإبعاد كل القضاة في المحكمة العليا من مناصبهم فوراً، في ما عدا الذين أدوا القسم كما هو وارد في القرار الذي أصدره، في حين ان التهمة الرابعة هي تعديل الدستور وإضافة بنود إليه، في انتهاك للجزء الـ11 من الدستور ما أدى إلى تخريبه، وبالتالي يعتبر ان مشرف ارتكب خيانة عظمى.
ويتهم مشرف أيضاً بتعديل الدستور في كانون الأول/ ديسمبر 2007، في انتهاك للجزء الـ11 من الدستور ما أدى إلى تخريبه، وبالتالي يعتبر ان مشرف ارتكب خيانة عظمى.
يشار إلى ان االمحكمة الخاصة المكلفة النظر في قضية الخيانة العظمى المتهم فيها مشرف استدعته للمثول أمامها في الرابع والعشرين من كانون الأول الجاري.
وكانت السلطات الباكستانية أعادت اعتقال مشرف في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، لدوره في قضية مقتل رجل الدين المتشدد عبدالرشيد غازي .
كما يحاكم مشرف بقضية القائد المتمرد السابق، أكبر بكتي، الذي قتل في عملية عسكرية في العام 2006 عندما كان مشرف في سدة الحكم.
يذكر أن مشرف يخضع أصلاً للإقامة الجبرية بتهم أخرى، منها قضية اغتيال رئيسة الوزراء السابقة، بنازير بوتو.

Bookmark and Share


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الفرات الإخباري بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الفرات الإخباري علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
عدد التعليقات : 0
لا يوجد تعليقات


اضافة تعليق :
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :